البترا - زياد الطويسي- قال مفوض شؤون السياحة والاستثمار في سلطة إقليم البترا التنموي السياحي،محمد ممتاز القيسي، ان تراجع الحركة السياحية ونقص الكوادر الوظيفية العاملة في مجال الاستثمار في السلطة، من أهم أسباب ضعف الاستثمار في البترا خلال الآونة الأخيرة.
وأكد القيسي خلال لقاء حواري نظمته جمعية مركز الرؤية لتنمية المجتمع المحلي أمس، أن نقص الكوادر الوظيفية الناتج عن وقف التوظيف الحكومي، جعل السلطة غير قادرة على الترويج الاستثماري في ضوء اعتمادها على موظفين اثنين في هذا المجال.
وأشار إلى أن من أسباب معيقات الاستثمار في البترا، هو أن استعمالات الأراضي الحالية، لا تخدم استقطاب المستثمرين للمنطقة، موضحا أن المخطط الشمولي التفصيلي سيعمل على تحديد هذه الاستعمالات لاحقا.
وأوضح أن السلطة قد منحت ومنذ استحداثها قبل نحو عامين (20 رخصة) لبناء وتوسعة الفنادق تفوق قيمة استثمارها (20 مليون دينار)، وأن أربع رخص منها نفذت، في حين لم يتم استغلال (14 رخصة).
وكشف القيسي عن أن المخطط الشمولي لمناطق البترا، الذي تم الانتهاء من تنفيذه مؤخرا قد انبثق عنه (18 رؤية استثمارية) تتجاوز قيمتها (30 مليون دينار)، وان المخطط سيمثل خارطة للاستثمار في البترا للعشرين عاما القادمة.
وأوضح انه تم إيقاف العمل بالنافذة الاستثمارية الواحدة في البترا، لحين اقرار الأنظمة الخاصة بها من قبل ديوان التشريع.
وإستعرض القيسي خلال اللقاء، أهم الانجازات التي حققتها المديريات التابعة لمفوض الاستثمار في إقليم البترا، والتي تمثلت بالمشاركة مع مؤسسة تشجيع الاستثمار العام الماضي بالمنتدى الاقتصادي الاردني في الكويت لعرض الفرص الاستثمارية في الاقليم.
وأشار إلى أن السلطة قامت بإعداد دراسة خاصة عن (قرية السمان) التقليدية في منطقة الراجف، بغية استثمارها كمنتج سياحي تراثي، وكواحدة من الفرص الاستثمارية المتاحة في الاقليم، إضافة إلى أنها بصدد إعداد دراسة مماثلة عن قرية ( الحي) شمال وادي موسى، للإستفادة من مزايا الموقع وبحث امكانية استثماره.
وأوضح أن السلطة قد شاركت وبالتنسيق مع هيئة تنشيط السياحة في العديد من المعارض السياحية بهدف التوسع في تسويق البترا، إلى جانب أنها عملت على إستضافة العديد من الوفود الإعلامية واستقطاب وسائل إعلام عالمية لترويج للمدينة.
وبين أن السلطة قد فرغت من إقامة ثلاثة مواقع الكترونية، وهي الموقع الرسمي للسلطة، وموقع ترويجي للبترا، وآخر للمئوية الثانية لاعادة اكتشاف البترا، حيث تهدف هذه المواقع إلى تقديم المعلومات التي تهم الزائر ومتلقي الخدمة من السلطة، إضافة إلى الترويج السياحي لمدينة البترا.
وأكد القيسي أن إقليم البترا على اتم الاستعداد لتقديم كافة التسهيلات التي تضمن توفير بيئة استثمارية ملائمة أمام المستثمرين في شتى المجالات.

الاحد 2012-03-11