عمان - محمد الحوامدة - تسبب انقطاع 40 كيبلا من الألياف الضوئية في شبكة مجموعة الاتصالات الأردنية ليل الأحد الإثنين بحجب خدمات الانترنت والاتصالات عن اشتراكات أفراد ومؤسسات في مناطق مختلفة.
ولم تفصح مجموعة الاتصالات الأردنية أورانج عن أسباب انقطاع الكوابل، بيد أن مصادر متطابقة عاملة في القطاع أشارت في تصريحات لـ «الرأي» لعمل تخريبي من قبل مجهولين لم تعرف دوافعهم.
وتسبب الانقطاع في تعطّل خدمات الاتصالات والانترنت عن مشتركين في الشركة التي زادت قاعدة مشتركيها عن 4 ملايين مشترك بنهاية العام الماضي.
وتوقعّت المجموعة في بيان صحافي عودة الخدمات كليا إلى الشبكة صباح اليوم الثلاثاء.
وقالت أورانج في بيان مشترك مع هيئة تنظيم قطاع الاتصالات إنه «وفي تمام الساعة العاشرة من مساء يوم الأحد، تعرضت شبكة شركة الاتصالات الأردنية – أورانج الأردن لانقطاع على 40 كيبل من كوابل الألياف الضوئية في منطقة تلاع العلي في العاصمة عمان نتيجة حادث طارئ، أدى إلى انقطاع بعض خدمات الانترنت والاتصالات الأرضية وبعض الاتصالات الخلوية عن المواطنين والعديد من المؤسسات الرسمية وشبه الرسمية».
ووصفت مصادر عاملة في قطاع الاتصالات الحدث الطارئ الذي تناوله بيان أورانج بـ «عمل تخريبي» من قبل مجهولين.
ولم تعرف دوافع «العمل التخريبي»، فيما أشارت بعض المصادر إلى احتمالية القيام به من موظف أو أكثر في الشركة، بيد أن مجموعة الاتصالات الأردنية لم تؤكد أو تنفي وقوع التخريب فيما اكتفت بالإشارة لوصف ما جرى بالحادث الطارئ.
ونادرا ما تنقطع خدمات الانترنت والاتصالات في الأردن في الظروف الطبيعية العادية دون إشعار مشتركي الشركات بانقطاع الخدمة في مكان معين ولفترة محددة في الإشعار لأعمال الصيانة.
وتتعرّض شبكة أورانج، المشغّل التاريخي لخدمات الاتصالات في الأردن، لانقطاعات في الخدمة خارج العاصمة عمان، نتيجة لاعتداء على الكوابل النحاسية لشبكتها التي تمتد في مختلف مناطق المملكة.
وقالت أورانج في البيان «إن جميع فرق الصيانة الفنية بدأت بالعمل منذ ليلة أمس (ليل الأحد الإثنين) لإعادة الخدمة، حيث بدأت الخدمة بالعودة تدريجيا».
وتوقعت شركة الاتصالات الأردنية – أورانج الأردن «استرجاع كامل الخدمات صباح اليوم الثلاثاء».
وأبدت شركة الاتصالات الأردنية – أورانج الأردن اعتذارها لكافة المشتركين المتضررين من هذا الحادث الخارج عن سيطرة وإرادة الشركة.
يأتي هذا الحادث بعد أسابيع من تضرر خدمات الانترنت في الأردن نتيجة انقطاع كيبل إس إم دبليو4 في البحر، مما أدى لتراجع في سرعة الانترنت على مستوى المملكة.
ويرتبط الأردن بالشبكة العنكبوتية العالمية من خلال عدة منافذ جنوب وغرب المملكة.

الثلاثاء 2013-04-23